هيئة الشارقة للآثار تكتشف بقايا وأسسا لقلعة تاريخية في خوركلباء

مواصلة لعمليات التنقيب الأثري بالتعاون مع البعثة البرتغالية

تواصل هيئة الشارقة للآثار أعمال التنقيب الأثري بالتعاون مع مجموعة من البعثات الأثرية الأجنبية في عدة مناطق من إمارة الشارقة، تحت إشرافها وبتوحيد جهود عدد من فرق العمل التابعة لها، تفعيلاً للاتفاقيات التي وقعتها الهيئة مع مجموعة من الجامعات والمعاهد العلمية المتخصصة في البحث الأثري والتراث الثقافي في مختلف أنحاء العالم.

وتعمل هذه البعثات الأجنبية خلال مواسم التنقيب التي تبدأ من شهر أكتوبر وتستمر إلى شهر أبريل من كل عام، ضمن اتفاقيات معتمدة ومتعارف عليها دولياً، للتعاون في مجال البحث العلمي والتنقيب الأثري، مع العلم أن المواقع التي يتم التنقيب فيها ينتج عنها نشاط بحثي، ينشر في “حولية آثار الشارقة”.

وقال سعادة الدكتور صباح عبود جاسم، مدير عام هيئة الشارقة للآثار: “تعمل البعثة البرتغالية حالياً في المنطقة الشرقية لإمارة الشارقة، وتحديداً في خورفكان وخوركلباء، إذ وجدنا به بقايا وأسسا لجدران قلعة تاريخية قد تكون هي جزء من القلعة البرتغالية، وهناك احتمال لوجود قلعة أخرى في خور كلباء، وتعتبر المنطقتين مهمتين للغاية من الناحية التاريخية والأثرية”.

من جانبه، قال عيسى يوسف، مدير الآثار والتراث المادي بهيئة الشارقة للآثار:” بدأت الاكتشافات وأعمال التنقيب لهذه الأسس والبقايا قبل 4 سنوات، وتم العثور على عدد من الفخاريات ومواقد النار، وبئر مما يدل على أهمية المكان، كما أن هذا الموقع واستمرارية التنقيب فيه ما زالت مستمرة للسنة الخامسة”.

وكشف عيسى يوسف عن دراسة ستعمل عليها البعثة البرتغالية لوضع مخطط إعادة ترميم وصيانة الموقع بالشكل المطلوب، كما يوجد هناك خطة متكاملة لاستخدام الموقع لكي يكون جزءا من حديقة أثرية مربوطة بالمنطقة التاريخية. متمنياً أن تكلل هذه الجهود بالنجاح، لوجود عوامل مشجعة للاستمرار بالعمل في المنطقة.

وتعمل بقية البعثات الأجنبية، ومنها البعثة اليابانية حالياً في منطقة دبا، والبعثة النمساوية في مدينة كلباء، كما تعمل البعثة البلجيكية في منطقة مليحة، والبعثة الألمانية في جبل فايا وموقع جبل البحيص وهي متخصصة في العصور الحجرية القديمة، أما البعثة الأسبانية، فتعمل في المنطقة الوسطى، والبعثة الأمريكية في موقع تل أبرق. وتسعى هيئة الشارقة للآثار إلى تعزيز الخريطة الأثرية والتراث الثقافي لإمارة الشارقة، من خلال البحث والتحري عن المواقع الأثرية، والمناطق التاريخية المنتشرة فيها، والقيام بعمليات التنقيب عن الآثار، وترميم وصيانة المكتشفات الأثرية باعتبارها إرثاً تاريخياً، وطنياً وإنسانياً.

أخبار ذات صلة
مكتشفات أثرية جديدة في جبل الفاية – إمارة الشارقة تؤرخ إلى 200,000 سنة قبل الحاضر
كشف فريق دولي من الباحثين من هيئة الشارقة للآثار وجامعات توبنغن وفرايبورغ وأكسفورد بروكس ، عن نتائج جديدة مذهلة تظهر أن البشر من العصر الحجري القديم استوطنوا بشكل متكررموقع المأوى الصخري في جبل فايا في جنوب شبه الجزيرة العربية بين 210,000 و 120.000 سنة مضت. أدت هذه المكتشفات الجديدة إلى تغيير الأفكار التي كانت سائدة في السابق حول متى وكيف انتقل البشر لأول مرة إلى شبه الجزيرة العربية من إفريقيا.
فبراير 17, 2022
“الشارقة للآثار” تعلن عن اكتشاف تمثال مخلوق أسطوري من الإمبراطورية الإغريقية
أعلنت هيئة الشارقة للآثار والمتمثَلة في بعثة التنقيب الأثرية المحلية عن اكتشاف قطعة أثرية جديدة في منطقة مليحة التابعة لإمارة الشارقة
ديسمبر 5, 2021
هيئة الشارقة للآثار تكشف عن كنز العملات العباسية
عثرت البعثة المحلية التابعة لهيئة الشارقة للآثار على مجموعة من العملات الاسلامية القديمة في المنطقة الوسطى من إمارة الشارقة. وتمثل هذه العملات دراهم فضية نادرة إلى فترة الخلافة العباسية، إضافة إلى فلس واحد من النحاس.
تعد هذه العملات من الإصدارات الأولى وتحمل أيقونات تلك الفترة، متمثلة بخمسة من خلفاء ذلك العصر وهم: الخليفة أبو جعفر المنصور، الخليفة محمد المهدي، الخليفة هارون الرشيد، الخليفة محمد الأمين والخليفة أبو جعفر عبدالله المأمون، مع درهم صلو للسيدة زبيدة (أم جعفر) زوجة هارون الرشيد.
سبتمبر 5, 2021
“مليحة” تبوح بكنوز عُمْلَاتِها الفضية
عثرت البعثة المحلية لهيئة الشارقة للآثار على جرة قديمة، مليئة بالكثير من العملات التي كانت تسك في هذا الجزء القديم في موقع مليحة، وكان ذلك يقرب من القرن الثالث قبل الميلاد، حيث كانت تسك عملاتها المعدنية الخاصة، المستوحاة من عملات الإسكندر، وخلفائه السلوقيين، إذ كانت من الإصدارات الأولى لهذه المسكوكات، قد حملت أيقونات تلك الفترة، رأس هرقل، ويمثله في ذلك، الإسكندر الأكبر، والإله اليوناني زيوس جالساً على عرشه، بالإضافة لكلمة الإسكندر؛ لكن، مع مرور الوقت تم تغيير هذه النماذج، لكي تضاف إليها كلمة (آبيل) مكتوبة بأحرف آرامية، بدلاً عن كلمة الإسكندر الأغريقية.
فبراير 5, 2021
هيئة الشارقة للآثار تنظم جولة ميدانية بخورفكان لهيئة الإنماء التجاري والسياحي
ية مهمة بخورفكان لوفد من هيئة الإنماء التجاري والسياحي، من بينها قلعة خورفكان البرتغالية، متحف حصن خورفكان، برج العدواني، السور الأثري، والمنطقة التاريخية بالزبارة، وذلك بهدف الترويج السياحي لها من خلال خطط وبرامج هيئة الإنماء التجاري والسياحي، التي تأخذ على عاتقها مهمات الترويج السياحي لإمارة الشارقة.
يناير 10, 2021
“الشارقة للآثار” تنظم محاضرة افتراضية عن تقنية الأمواج فوق الصوتية غير المتلفة لفحص التراكيب الأثرية
تطبيقات الرئيسة للأمواج فوق الصوتية للأحجار والقطع الأثرية، وكيفية استخدام تقنية الأمواج فوق الصوتية في مجال فحص القطع والتراكيب الحجرية، باعتبارها واحدة من التقنيات المهمة في مجال الصيانة والترميم، خاصةً المواد الحجرية.
يناير 6, 2021