هيئة الشارقة للآثار تشارك في المؤتمر العالمي الرابع للجمعية الدولية للحفاظ على التراث الثقافي لأوزبكستان

شاركت هيئة الشارقة للآثار، بحضور عيسى يوسف، مدير إدارة الآثار في الهيئة، عضو الجمعية الدولية للحفاظ على التراث الثقافي لأوزبكستان ودراسته وتعزيزه، ضمن فعاليات المؤتمر العالمي الرابع للجمعية، الذي عقد في العاصمة الأوزبكية طشقند، بين الخامس عشر والثامن عشر من ديسمبر الجاري، بحضور أكثر من 300 عالم ومختص من أكثر من 40 دولة في العالم، ونحو ألف خبير ومشارك محلي من أوزبكستان، حيث ترافق المؤتمر مع انعقاد الأسبوع التقليدي للتراث الثقافي لأوزبكستان.

وقدم عيسى يوسف، عرضاً مشتركا مع البروفيسور سيرجي لابتشيف ( اليابان) حول المواد الأثرية المتعلقة بآسيا الوسطى على طول طريق الحرير، وضرب عدة أمثلة عن أوجه التشابه بين القطع الأثرية المكتشفة في الشارقة وآسيا الوسطى، بما في ذلك الجرار الفخارية والأواني الحجرية والعاج والزجاج واللؤلؤ. وتطرق إلى بعض القطع الأثرية التي اكتشفتها هيئة الشارقة للآثار من خلال عمليات التنقيب الأثري والحفريات في عدة مواقع، مثل تل الأبرق، ودبا الحصن، ومليحة، وغيرها، ولفت إلى أن هيئة الشارقة للآثار تعمل على إجراء بحث مشترك حول هذه القطع الأثرية، ونشره.

تعزيز العمل المشترك لتحقيق أفضل النتائج
وقال عيسى يوسف:” نحن سعداء بالمشاركة في هذا الحدث الكبير الذي يبرز مكانة وقيمة أوزبكستان على طريق الحرير، ومعنيون بأن نكون حاضرين في مثل هذه الفعاليات الكبرى التي تجمع علماء ومختصين من أجل المزيد من تبادل الخبرات في عالم الآثار، بالإضافة إلى أن مثل هذه المناسبات تشكل فرصة حيوية للجميع من أجل تبادل الخبرات والتجارب والمعلومات، بما يسهم في تعزيز العمل المشترك بهدف تحقيق أفضل النتائج، فهذا الحدث الثقافي المهم يجمع العالم في أوزبكستان، ويضعنا على الطريق الثقافي للتراث الثقافي، وهو عمل ملهم في البحث والدراسة”.

ويساعد اكتشاف هذه القطع الأثرية التي لها دلالات حضارية في فهم الطرق والآليات المستخدمة للتبادل التجاري على طريق الحرير في عصور ما قبل التاريخ والفترات الهلنستية والعصور الوسطى، ولطالما لعب سكان الخليج العربي دوراً مهماً وحيوياً في هذه التجارة، نظراً للمهارات والخبرات والمعلومات التي يمتلكها البحارة والملاحين، والجودة العالية لأعمالهم التجارية.

أخبار ذات صلة
مكتشفات أثرية جديدة في جبل الفاية – إمارة الشارقة تؤرخ إلى 200,000 سنة قبل الحاضر
كشف فريق دولي من الباحثين من هيئة الشارقة للآثار وجامعات توبنغن وفرايبورغ وأكسفورد بروكس ، عن نتائج جديدة مذهلة تظهر أن البشر من العصر الحجري القديم استوطنوا بشكل متكررموقع المأوى الصخري في جبل فايا في جنوب شبه الجزيرة العربية بين 210,000 و 120.000 سنة مضت. أدت هذه المكتشفات الجديدة إلى تغيير الأفكار التي كانت سائدة في السابق حول متى وكيف انتقل البشر لأول مرة إلى شبه الجزيرة العربية من إفريقيا.
فبراير 17, 2022
“الشارقة للآثار” تعلن عن اكتشاف تمثال مخلوق أسطوري من الإمبراطورية الإغريقية
أعلنت هيئة الشارقة للآثار والمتمثَلة في بعثة التنقيب الأثرية المحلية عن اكتشاف قطعة أثرية جديدة في منطقة مليحة التابعة لإمارة الشارقة
ديسمبر 5, 2021
هيئة الشارقة للآثار تكشف عن كنز العملات العباسية
عثرت البعثة المحلية التابعة لهيئة الشارقة للآثار على مجموعة من العملات الاسلامية القديمة في المنطقة الوسطى من إمارة الشارقة. وتمثل هذه العملات دراهم فضية نادرة إلى فترة الخلافة العباسية، إضافة إلى فلس واحد من النحاس.
تعد هذه العملات من الإصدارات الأولى وتحمل أيقونات تلك الفترة، متمثلة بخمسة من خلفاء ذلك العصر وهم: الخليفة أبو جعفر المنصور، الخليفة محمد المهدي، الخليفة هارون الرشيد، الخليفة محمد الأمين والخليفة أبو جعفر عبدالله المأمون، مع درهم صلو للسيدة زبيدة (أم جعفر) زوجة هارون الرشيد.
سبتمبر 5, 2021
“مليحة” تبوح بكنوز عُمْلَاتِها الفضية
عثرت البعثة المحلية لهيئة الشارقة للآثار على جرة قديمة، مليئة بالكثير من العملات التي كانت تسك في هذا الجزء القديم في موقع مليحة، وكان ذلك يقرب من القرن الثالث قبل الميلاد، حيث كانت تسك عملاتها المعدنية الخاصة، المستوحاة من عملات الإسكندر، وخلفائه السلوقيين، إذ كانت من الإصدارات الأولى لهذه المسكوكات، قد حملت أيقونات تلك الفترة، رأس هرقل، ويمثله في ذلك، الإسكندر الأكبر، والإله اليوناني زيوس جالساً على عرشه، بالإضافة لكلمة الإسكندر؛ لكن، مع مرور الوقت تم تغيير هذه النماذج، لكي تضاف إليها كلمة (آبيل) مكتوبة بأحرف آرامية، بدلاً عن كلمة الإسكندر الأغريقية.
فبراير 5, 2021
هيئة الشارقة للآثار تنظم جولة ميدانية بخورفكان لهيئة الإنماء التجاري والسياحي
ية مهمة بخورفكان لوفد من هيئة الإنماء التجاري والسياحي، من بينها قلعة خورفكان البرتغالية، متحف حصن خورفكان، برج العدواني، السور الأثري، والمنطقة التاريخية بالزبارة، وذلك بهدف الترويج السياحي لها من خلال خطط وبرامج هيئة الإنماء التجاري والسياحي، التي تأخذ على عاتقها مهمات الترويج السياحي لإمارة الشارقة.
يناير 10, 2021
“الشارقة للآثار” تنظم محاضرة افتراضية عن تقنية الأمواج فوق الصوتية غير المتلفة لفحص التراكيب الأثرية
تطبيقات الرئيسة للأمواج فوق الصوتية للأحجار والقطع الأثرية، وكيفية استخدام تقنية الأمواج فوق الصوتية في مجال فحص القطع والتراكيب الحجرية، باعتبارها واحدة من التقنيات المهمة في مجال الصيانة والترميم، خاصةً المواد الحجرية.
يناير 6, 2021